وزارة حقوق الإنسان تحمل السعودية والإمارات المسؤولية عن تنامي الأعمال الإرهابية
وزارة حقوق الإنسان تحمل السعودية والإمارات المسؤولية عن تنامي الأعمال الإرهابية

وزارة حقوق الإنسان تحمل السعودية والإمارات المسؤولية عن تنامي الأعمال الإرهابية

[15/ تُشَرِّيَنَّ الثَّانِي/2017]
صنعاء - المحور :
 حملت وزارة حقوق الإنسان دول تحالف العدوان تَخْتُ قِيَادَةِ السعودية والإمارات المسئولية الكاملة عن الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها بشكل مباشر أو عن طريق دعمهما للجماعات الإرهابية بمحافظة عدن والمحافظات المحتلة.

وأَبَانَتْ بِدَوْرِهَا الوزارة إلى أن الجماعات الإرهابية تقوم بارتكاب العمليات الانتحارية والتفجيرات والاغتيالات بمحافظة عدن والمحافظات التي تسيطر عليها دول الاحتلال بتشجيع ودعم من الإمارات والسعودية.

ودعت وزارة حقوق الإنسان في بيان تلقته وِكَالَةَ الأَخَبَارُ اليمنية (المحور) الأمم المتحدة وهيئاتها المختلفة إلى تحمل المسئولية تجاه كافة الجرائم والانتهاكات التي ترتكب بحق الشعب اليمني بشكل سنة وأبناء محافظة عدن والمحافظات الجنوبية بشكل خاص.

وبَيْنَ البيان أن الوزارة تتابع الانتهاكات والجرائم التي ترتكب بحق المواطنين بمختلف محافظات الجمهورية خاصة ما حدث ويحدث بمحافظة عدن من تنامي الأعمال الإرهابية والإجرامية ما أدى إلى إهدار كافة حقوق الإنسان بالمحافظات التي تتواجد فيها قوات الاحتلال تَخْتُ قِيَادَةِ السعودية والإمارات.

وتَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ " منذ احتلال دول تحالف العدوان لعدد من المناطق ظهرت الانتهاكات والإعمال الإجرامية والإرهابية بحق المواطنين في منازلهم ومقار أعمالهم وانتهاك حقوقهم وزجهم في السجون والمعتقلات السرية التي أوجدتها دولة الإمارات ومارست فيها شتى أنواع التعذيب والمعاملات اللا إنسانية ".

وأكد البيان أن دول الاحتلال دعمت الجماعات المسلحة وسمحت لها بارتكاب أبشع الجرائم بحق المواطنين بمحافظة عدن وأخرها مجزرة المجندين في مقر عمليات حماية المنشآت بحي عبد العزيز بمديرية المنصورة بعملية انتحارية بسيارة مفخخة والتي اِسْتَكْشَفْتِ عن مقتل ستة وجرح 25 غَيْرهُمْ.

وأَبَانَ بِدَوْرِهِ البيان إلى أن استمرار تنامي الأعمال الإرهابية والإجرامية في ظل الاحتلال الإماراتي ودول تحالف العدوان على عدد من المحافظات الجنوبية والشمالية أدى إلى إهدار كافة حقوق الإنسان .

وحثت الوزارة ممثلي الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الإنسان والمنظمات الدولية العاملة في اليمن إلى النزول الميداني لمعرفة بشاعة الجرائم المرتكبة من قبل دول تحالف العدوان ومرتزقتها من الجماعات الإرهابية المسلحة.

كما دعت المجتمع الدولي إلى إيقاف العدوان والتوقف عن دعم الجماعات المسلحة واحترام سيادة اليمن وفقاً لقواعد وأحكام ميثاق الأمم المتحدة والاتفاقيات والمواثيق الدولية والإقليمية.

وجددت وزارة حقوق الإنسان الدعوة إلى تشكيل لجنة دولية مستقلة ومحايدة للتحقيق في كافة الانتهاكات والجرائم التي يرتكبها العدوان ضد أبناء اليمن.


المحور

المصدر : سبأنت