تكتل الأحزاب المناهضة للعدوان يدين مجزرة العدوانب مديرية شدا بصعدة
تكتل الأحزاب المناهضة للعدوان يدين مجزرة العدوانب مديرية شدا بصعدة

تكتل الأحزاب المناهضة للعدوان يدين مجزرة العدوانب مديرية شدا بصعدة

[20/ تَمُّوزُ/2017] صنعاء - المحور:
أدان تكتل الأحزاب السياسية المناهضة للعدوان بأشد العبارات المجزرة المروعة التي إرتكبها طيران العدوان في سوق شعبي بمديرية شدا بصعدة وراح ضحيتها 24 شهيدا وجريح. 

وأكد بيان صادر عن الهيئة التنفيذية للتكتل تلقته وِكَالَةَ الأَخَبَارُ اليمنية (المحور) أن هذه الجريمة البشعة وما سبقها، تسقط ما تبقى من ورق التوت عن سوء وحقيقة مجلس الْأَمْنِ الذي يمنح دول العدوان الغطاء السياسي والعسكري للإستمرار في قتل الشعب اليمني وحصاره وإستمرار بُلْدَانُ الْعَالَمِ بالتزام الصمت تجاه الجرائم البشعة بحق أبناء اليمن قتلا وحصارا.

وأَبَانَ بِدَوْرِهِ البيان إلى هذه المجزرة تكشف للبشرية جمعا أن الحقوق والإنسانية مجرد عناوين زائفة لتضليل شعوب بُلْدَانُ الْعَالَمِ عن حقائق وفضائع حدثت بحق الشعب اليمني لأكثر من 800 يوم لم تحدث في تاريخ الإنسانية بكل مراحلها.

ودعا تكتل الأحزاب المناهضة للعدوان أبطال الجيش واللجان الشعبية إلى الرد اامناسب في مختلف جبهات العزة والكرامة والدفاع عن الوطن في الداخل والخارج ثأرا لدماء الآلاف من الأطفال والنساء التي نزفت ولا تزال هدفا لدول العدوان بعد أن عجزوا عن مجاراة ثبات وشجاعة وبطولات بواسل الجيش واللجان الشعبية في الجبهات.
المحور

المصدر : سبأنت