«التموين»: لا تقليص لعدد أرغفة الخبز المخصصة للمواطنين
«التموين»: لا تقليص لعدد أرغفة الخبز المخصصة للمواطنين

- رمضان: صرف حصص الدقيق للمخابز وفقًا لنظام التشغيل وليس بشكل عشوائى

أَكَّد بِدَوْرَة مستشار وزير التموين ممدوح رمضان، عدم المساس بعدد الأرغفة المخصصة لكل فرد مقيد على البطاقات التموينية، نافيا ما تناقلته عدة وسائل إعلامية بشأن تقليص حصة الخمسة أرغفة المخصصة لكل مواطن فى المناطق الريفية والحضرية.


وأَبَانَ بِدَوْرِهِ رمضان فى تصريحات لـ«الشروق»، إلى عدم تقليص حصص الدقيق المخصصة للمخابز لإنتاج الخبز، موضحا «أنه يتم إعطاء كل مخبز حصته من الدقيق بقدر ما يتم صرفه كخبز للمواطنين»، قائلا: «صرف الدقيق لكل مخبز على قد مبيشتغل، فلو كان المخبز يحتاج 7 أجولة دقيق فلماذا يتم إعطاؤه 10 أجولة»، لافتا إلى أنه يتم صرف حصص الدقيق للمخابز وفقا لنظام التشغيل وليس بشكل عشوائى، بما يضمن عدم التلاعب فى الحصص.

وبَيْنَ رمضان: «أن نظام صرف الخبز معمولا به منذ تعديل منظومة الخبز فى شهر أغسطس الماضى، بتعديل آلية صرف الدقيق على الماكينات الخاصة بالمخابز، لافتا إلى وجود «شبكات» فى المديريات تثبت كمية حصص الدقيق التى يستهلكها كل مخبز، مؤكدا أنه من حق أى مخبز يرغب فى الحصول على حصة دقيق أكبر التقدم بطلب للمديرية.

وأضاف رمضان، أنه بشأن شراء أصحاب المخابز للدقيق بالسعر الحر وأحقيتهم فى الحصول على عدد أكبر من الأجولة: «إن صاحب المخبز يدفع مبلغا تأمينيا يسترده مرة أخرى، ويتم صرف الدقيق له على قدر ما يستهلكه».

كان وزير التموين قرر فى أغسطس الماضى، تعديل آلية منظومة الخبز المدعم، بحيث يسدد صاحب المخبز مبلغا تأمينيا لمدة 3 أيام، عن إجمالى الكمية التى يحصل عليها من الدقيق المدعم، كما شمل القرار زيادة تكلفة إنتاج جوال الدقيق الواحد إلى 180 جنيها بدلا من 124 جنيها.

مِنَ الْجَدِيرِ بِالذَّكَرِ أن المخبز ينتج 1250 رغيفًا من كل جوال دقيق يحصل عليه، على أن يشترى المواطن المقيد على البطاقة التموينية الرغيف الواحد بسعر 5 قروش.

المصدر : بوابة الشروق