"القبائل العربية": المعارضة القطرية قادرة على إسقاط "تميم"
"القبائل العربية": المعارضة القطرية قادرة على إسقاط "تميم"

‏حيا المجلس القومي للقبائل العربية والمصرية، برئاسة الربان عمر المختار صميدة رئيس المجلس، موقف المعارضة القطرية، وما جاء في المؤتمر الأول الذي عقدته بالعاصمة البريطانية لندن ضد النظام القطري الإرهابي المارق، ممثلا فى تميم بن حمد وعصابته الإجرامية، مؤكدا أن المعارضة القطرية قادرة على إسقاط نظام تميم بن حمد الذي لا يزال يمارس سياساته الإرهابية من أَثْنَاءَ استمراره في دعم الإرهاب والإرهابيين وإيوائه للعناصر الإرهابية على أرض الدوحة.

وتَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ الربان عمر المختار صميدة، في بيان له أصدره الان، إن مطالب الرباعية العربية "مصر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين"، لم تلق إلا الرفض والمراوغة والكذب من تميم الذي يتنفس كذبا مثل جماعة الإخوان الإرهابية، ولا يعرف أي لغة سوى لغة الإرهاب والقتل"، مؤكدا أنه "آن الأوان لتغيير هذا النظام الغاشم المستبد".

وأشاد "صميدة"، بموقف السيد خالد الهيل المتحدث الرسمي باسم المعارضة القطرية، الذي أَكَّد بِدَوْرَة بكل وضوح أنه من المخزن لأي قطري أبىّ أن يرى بلاده الان مكروهة من جيرانها وأشقائها ومنبوذة من بُلْدَانُ الْعَالَمِ اجمع بسبب السياسات الخرقاء التى يطبقها نظامه الحاكم.

وأكد رئيس المجلس القومي للقبائل العربية والمصرية، أنه لا أمل في عودة قطر وشعبها الشقيق إلى أمتها الخليجية والعربية، إلا من أَثْنَاءَ إسقاط نظام تميم بن حمد وعصابته الإرهابية والإجرامية وتقديمه إلى المحكمة الجنائية الدولية لمحاكمته عما ارتكبه من أعمال إرهابية وإجرامية حتى يكون عبرة لغيره من الأنظمة.

 

المصدر : الوطن