فورد تعلن عن خطّتها الطموحة للكهربة في الشرق الأوسط
فورد تعلن عن خطّتها الطموحة للكهربة في الشرق الأوسط
رام الله - المحور
خطط فورد الطموحة لطرح المنتجات أَثْنَاءَ الأربع سنوات المقبلة تشتمل على النمو السريع في قطاع الكهربة مع التخطيط لطرح أربعة طرازات للشرق الأوسط بحلول سنة 2021
 سيتمّ التركيز في الشرق الأوسط على المركبات المتعدّدة الاستخدامات، حيث سيحظى العملاء بالقدرة على اختيار المركبات الأكبر حجماً التي تحظى بشعبية هائلة في المنطقة
 شاحنة فورد F-150 الهجينة ستكون أوّل مركبة يتمّ إطلاقها في الشرق الأوسطأعلنت فورد الان أنّها ستقوم بتسريع وتيرة تنفيذ خطتها للكهربة في الشرق الأوسط عبر إطلاق أربع مركبات هجينة جديدة أَثْنَاءَ السنوات الأربع التالية في المنطقة، تماشياً مع وعدها العالميّ بتزويد العملاء بمركبات هجينة ذات قدرات عالية وبسعر مقبول.

وفي هذا الصدد، تَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ جاك برينت، رئيس فورد الشرق الأوسط وأفريقيا: "تمرّ شركة فورد بفترة مدهشة في الشرق الأوسط مع تسارع وتكامل خطة طرح منتجاتها الجديدة، اضافة الى مجموعة متكاملة من المركبات الهجينة التي من المتوقّع طرحها في المنطقة في المدى القريب."

 وتُعتبر منطقة الشرق الأوسط من الأسواق الأكثر استيعاباً لمركبات الطاقة الجديدة في بُلْدَانُ الْعَالَمِ، نظراً للدعم الحكوميّ القويّ في المنطقة وتقبّل العملاء للفكرة بشكل متزايد. كما مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ قد أَقَرَّتْ بِدَوْرِهَا حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة أنّها تهدف إلى تخفيض انبعاثات الكربون بنسبة 15 في المئة بحلول سنة 2020، وتهدف إلى اعتماد المركبات الكهربائيّة بنسبة 20 في المئة ضمن أسطولها.

وستركّز خطة فورد للكهربة في الشرق الأوسط على المركبات الهجينة ضمن فئة السيارات المتعدّدة الاستعمالات، إحدى نقاط القوّة لدى فورد.

كما ستكون شاحنة فورد F-150 الهجينة أوّل مركبة يتمّ إطلاقها في الشرق الأوسط ضمن هذه الخطط، حيث ستنضمّ إلى سيارة فيوجن الهجينة المتوفّرة حالياً في بعض أسواق الشرق الأوسط. وستتميّز شاحنة F-150 الهجينة بقدرة السحب والحمولة الهائلة وستعمل كمولّد كهربائيّ متنقّل.

 مِنَ الْجَدِيرِ بِالذَّكَرِ بأنه ستضمّ مجموعة فورد العالمية من السيارات المتعدّدة الاستعمالات أوّل طرازات من المركبات الهجينة المزوّدة بمحرّك ®EcoBoost عوضاً عن المحرّكات ذات السحب الطبيعيّ، ما يحسّن بشكل أكبر الأداء والتوفير في استهلاك الوقود.

تُعتبر الريادة في مجال الكهربة مسألة أساسية بالنسبة إلى فورد لكي تصبح شركة وسائل النقل الأكثر موثوقيّة في بُلْدَانُ الْعَالَمِ، وتصمّم المركبات الذكيّة لعالم ذكيّ. وَمِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ قد أَقَرَّتْ بِدَوْرِهَا الشركة مؤخراً عن تعيين فريق مخصّص للكهربة، يركّز حصرياً على ابتكار مجموعة من المنتجات والخدمات للمركبات الكهربائية والفرص الفريدة التي توفّرها. ويرتكز هذا على التزام فورد السابق باستثمار 4.5 مليار دولار من أجل طرح 13 مركبة كهربائية جديدة في الأعوام الخمسة المقبلة، بما فيها شاحنة فورد F-150 الهجينة، ومركبة هجينة ذاتية القيادة مصمّمة للأعمال التجارية في قطاع خدمات النقل، وستكون نقطة الانطلاق من أميركا الشمالية.

 وستعرض فورد منتجاتها وتكنولوجياتها الجديدة ضمن معرض دبي الدولي للسيارات الذي سيُمِنْ هُنَا فَقَدْ قَامَ بين 14 و18 في مركز دبي التجاري العالمي (الصالة 1).

المصدر : دنيا الوطن