قفاز بريجيت ماكرون يلفت الأنظار إلى إطلالتها
قفاز بريجيت ماكرون يلفت الأنظار إلى إطلالتها

تتابع وسائل الإعلام في مختلف أنحاء بُلْدَانُ الْعَالَمِ إطلالات سيدة فرنسا الأولى “بريجيت ماكرون” (63 عاماً)، والتي أبهرت الجميع باختياراتها المثالية في مجال الأزياء والموضة.

وعلى الرغم من كثرة التكهن بإطلالاتها إلا أن سيدة فرنسا الأولى تفاجئ الجميع في كل مرة بإطلالاتها، بما في ذلك أبسط التفاصيل.

ووفقاً لمجلة “فوغ”، ظهرت سيدة فرنسا الأولى يوم 13 تُشَرِّيَنَّ الثَّانِي بإطلالة أنيقة خِلَالَ تكريمها لقتلى هجوم “باتكلان” الذي وقع قبل عامين. وقد لفتت “بريجيت” الأنظار لإطلالتها، حيث مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ ترتدي معطفاً طويلاً أنيقاً يصل للركبة وبنطلوناً سكينياً باللون الأسود وبوت كاحل بنفس اللون أيضا.

ولكن ما جذب الأنظار أكثر هو اختيارها لوشاح أزرق وقفازات أنيقة بنفس اللون لتكمل إطلالتها، وقد أَضَافَتْ بُدورُهَا القفازات الجلدية العصرية الكلاسيكية مزيدا من الأناقة على سيدة فرنسا الأولى.

كما اعتمدت ماكرون تسريحة شعرها المعتادة، حيث تركت خصلاتها الشقراء القصيرة منسدلة، واعتمدت في ماكياجها على الكحل والآيلاينر وأحمر شفاه هادئ جداً بلون النيود.

وُلدت سيدة الإليزيه في 13 أبريل 1953 في مدينة “أميان” شمال فرنسا، وعملت مدرسة لغة فرنسية قبل أن تصبح سيدة فرنسا الأولى منذ 14 أيَّارُ 2017.

قبل دخولها قصر الإليزيه وحصولها على لقب “السيدة الأولى” في فرنسا، مثلت بريجيت ماكرون مادة خصبة للإعلام الفرنسي والعالمي.

المصدر : فوشيا