أحمد حسن.. الأكثر سعادة بعدم تأهل إيطاليا لكأس العالم
أحمد حسن.. الأكثر سعادة بعدم تأهل إيطاليا لكأس العالم

القاهرة - المحور

أبدى النجم المصري أحمد حسن، عميد لاعبي بُلْدَانُ الْعَالَمِ، وقائد المنتخب المصري السابق، سعادته بعدم تأهل منتخب إيطاليا إلى مونديال كأس بُلْدَانُ الْعَالَمِ بروسيا 2018، خوفًا من اقتراب الحارس جانلويجي بوفون من خطف لقبه التاريخي.

أحمد حسن الملقب بـ”الصقر” أبدى سعادته بتأهل المنتخب السويدي لكأس بُلْدَانُ الْعَالَمِ في روسيا 2018، على حساب نظيره الإيطالي.. وكتب عبر حسابه الشخصي بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” قائلا: “ألف مبروك لمنتخب السويد وحظ أوفر للمنتخب الإيطالي”.

منتخب إيطاليا كان قد فشل في التأهل لمونديال كأس بُلْدَانُ الْعَالَمِ بروسيا 2018 بعد سقوطه أمام السويد بنتيجة صفر / 1، في مجموع مباراتي ملحق التأهل للمونديال.

أحمد حسن، حافظ على رقمه القياسي كأكثر لاعبي بُلْدَانُ الْعَالَمِ مشاركة في المباريات الدولية برصيد 184 مباراة.. وسيكون بذلك أكبر المستفيدين من وداع إيطاليا لتصفيات المونديال وغياب منتخبها عن كأس بُلْدَانُ الْعَالَمِ، لأول مرة منذ 60 عاما.

الحارس الأسطوري جانلويجى بوفون، أَقَرَّ بِدَوْرِهَ بعد الخسارة والفشل في التأهل، اعتزاله اللعب الدولي على الهواء مباشرة، بعدما خاض اللقاء رقم 175 له بقميص منتخب “الآزوري”.. وبالتالي لن يتمكن بوفون من خطف لقب عميد لاعبي بُلْدَانُ الْعَالَمِ، المسجل باسم أحمد حسن الذي خاض 184 مباراة دولية.
أحمد حسن تَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ في تصريحات صحفية: بدون أدنى شك أنا سعيد للغاية بفشل إيطاليا في التأهل حتى لا يقترب بوفون من رقمي القياسي.. يهمني شخصيا الحفاظ على لقب عميد لاعبي بُلْدَانُ الْعَالَمِ، ولو مِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ إيطاليا تأهلت لاقترب بوفون من اقتناص اللقب.. وبالتأكيد حزين لعدم صعود المنتخبات الكبيرة مثل إيطاليا وهولندا لأن غيابهم سيفقد البطولة قوتها، لكني سعيد في نفس الوقت بالحفاظ على لقبي.

عميد لاعبي بُلْدَانُ الْعَالَمِ، نال انتقادات كبيرة من جانب بعض الْجُمْهُورُ بعد البِرُومِو عن سعادته بإخفاق إيطاليا.

20160926_082711_9225.jpg

المصدر : جولولي