الياس قزما موهبة واعدة في لعبة الكاراتيه
الياس قزما موهبة واعدة في لعبة الكاراتيه

حمص-سانا ‏

‏ ليس غريبا ان يحصل الياس قزما على لقب بطولة الجمهورية في الكاراتيه فهو ابن الحكم الدولي ومدرب منتخب حمص للكاراتيه حافظ قزما الامر الذي غرس ‏فيه حب وشغف هذه اللعبة منذ صغره.

وفي تصريح لنشرة سانا الرياضية تَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ الحكم الدولي انه كان يصطحب ابنه إلى صالة ‏التدريب في نادي الكرامة وهو في سن الخامسة من عمره وكان يشاركه في تمرينات الجري ‏وتدريبات اللياقة بشكل خفيف وبعد فترة وجيزة اكتشف ان لديه رغبة كبيرة بالتدرب مع ‏زملائه وتعلم الحركات الفنية والقتالية فكان له ذلك وتم تدريبه بشكل دوري وجدي اضافة إلى إاجراء بعض التمرينات الخفيفة في المنزل.

بدوره بَيْنَ الياس وهو ابن الاثني عشر ربيعا ان حبه لرياضة الكاراتيه ‏والاصرار على ممارستها وتعلمها ياتي بعد رؤية والده يدرب اخته سارة بطلة الجمهورية بشكل ملفت للنظر وزاد تعلقه بها بعد حصول اخته على بطولة الجمهورية وتكريمها ‏أمام جمهور كبير ما شجعه على مواصلة السير على درب اسرته في هذه الرياضة واجراء ‏التمرينات بشكل مكثف واكتسب العديد من ‏الخبرات والمهارات ليتوجها بالحصول على بطولة ‏المحافظة في كل البطولات التي
شارك فيها.‏

‏وأضاف إلياس انه يملك القوة البدنية والتكتيك الفني الذي يمكنه من ‏الحصول على لقب الجمهورية وهو في سن مبكرة إلا أن عدم اجراء بطولات على مستوى ‏القطر للفئات العمرية الصغيرة لم يمكنه من المشاركة وتحقيق هدفه إلى أن وصل إلى سن ‏الثانية عشرة فشارك في بطولة الجمهورية العام الْمُنْصَرِمِ وحصل على ‏المركز الاول بجدارة .‏

‏وحول طموحه للمرحلة القادمة بَيْنَ الياس انه سيستمر على خطا والده ومواصلة ‏التدريب والمشاركة في كل البطولات المحلية والخارجية لتحقيق افضل النتائج .‏

وختم الياس حديثه ان لعبة الكاراتيه كغيرها من الالعاب القتالية الفردية تحتاج الى الرعاية ‏والاهتمام وتوفير مستلزماتها وخاصة الأرضية المناسبة في صالات التدريب.‏

 

المصدر : الوكالة العربية السورية للأنباء