نجاة المحيسني من تفجير انتحاري استهدفه في إدلب
نجاة المحيسني من تفجير انتحاري استهدفه في إدلب

المحور :- نجا المسؤول الشرعي في  هيئة تحرير الشام "جبهة النصرة سابقاً"، عبد الله  المحيسني ، من محاولة اغتيال نفّذها انتحاري في مدينة إدلب ظهر الان، الجمعة 166 يُولِيُوُ/ تَمُّوزُ.

وذكر مركز  إدلب المُذِيعُ أن شخصا فجّر نفسه أمام مسجد "أبي ذر الغفاري" وسط مدينة إدلب، مستهدفاً سيارة  الشرعي عبد الله المحيسني، إلا أن الأخير قد نجا.

وتَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ موقع عنب بلدي إن التفجير نتج عنه مقتل مرافق المحيسني على الفور، وإصابة غَيْرهُمْ بجروح، فيما لم يصب المحيسني.

وتعرض المحيسني سابقاً لإصابات متفاوتة جراء القصف والمعارك في الشمال السوري، وتَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ إنه تعرض لإصابة بالاختناق جراء الهجوم الكيمياوي على مدينة خان شيخون مطلع نَيْسَانَ.

المصدر: العربية نت 

المصدر : جي بي سي نيوز