"أمين جازان" يبحث مع "بلدي ضمد" آليات الحد من الآثار السلبية لبحيرة الصرف
"أمين جازان" يبحث مع "بلدي ضمد" آليات الحد من الآثار السلبية لبحيرة الصرف
وَتُدَاوِلُ النِّقَاشُ حَوْلَ عدداً من الحلول المقترحة والمشاريع البلدية والتنموية

أَكَّد بِدَوْرَة أمين منطقة جازان محمد بن حمود الشايع، ضرورة التكامل بين المجالس البلدية والبلديات، ووضع الاستراتيجيات التي تهدف إلى خدمة وتنمية المنطقة ومحافظاتها؛ للوصول لتقديم خدمات بلدية ذات جودة عالية تنال رضا المواطن.

جاء ذلك أَثْنَاءَ اجتماع "الشايع" مع رئيس وأعضاء المجلس البلدي بمحافظة ضمد، وبحضور رئيس البلدية عبدالعزيز الشعبي؛ لمناقشة الحلول المقترحة للحد من الآثار السلبية على البيئة لبحيرة الصرف الصحي في المحافظة.

وناقش المجتمعون عدداً من المشاريع البلدية والتنموية في المحافظة؛ منها المدينة الصناعية، وبعدها عن المحافظة والقرى التابعة للمحافظة.

وبَيْنَ رئيس المجلس البلدي خالد رشيد الحازمي، أن اجتماع مجلس بلدي المحافظة مع أمين المنطقة؛ أثمر في وضع حلول لعدد من العوائق التي تواجه سير تنفيذ بعض المشاريع ومناقشة عدد من احتياجات المحافظة.

وتَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ رئيس بلدية ضمد عبدالعزيز الشعبي: إن مواءمة عمل المجلس البلدي بضمد وبلدية محافظة ضمد لإيجاد حلول تتركز على خدمة وراحة المواطنين، وتَطَرّق لعدة مواضيع منها المدينة الصناعية، وبُعدها عن المحافظة والقرى التابعة للمحافظة، بالإضافة إلى موقع مرمى بحيرة الصرف الصحي الواقعة في حدود ضمد، وأثرها السلبي على المجتمع والبيئة.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية