اليمن العربي: قوات الجيش تدفع بسلاح نوعي إلى جبهة نهم
اليمن العربي: قوات الجيش تدفع بسلاح نوعي إلى جبهة نهم

تَحَدَّثْتَ بُدورُهَا مصادر محلية إن قوات الجيش دفعت بتعزيزات عسكرية وسلاح نوعي حديث إلى جبهة نهم وذلك لتسريع عملية تحرير العاصمة صنعاء.

وذَكَرْتَ بِدَوْرِهَا المصارد بحسب صحيفة الامارات الان، أن فقج دفعت قوات الجيش اليمني بتعزيزات عسكرية كبيرة ونوعية إلى منطقة المدفون في نهم، بينها دبابات وعربات عسكرية ومدافع ذاتية الحركة وهاون، وعشرات العربات التي تحمل الذخائر والأسلحة المتنوعة والملابس العسكرية الشتوية للجنود المرابطين في جبهات نهم وتخوم مديرية أرحب. 

وأوضحت أن التعزيزات تأتي في إطار الترتيبات والاستعدادات الأخيرة التي أقرتها قوات الجيش والتحالف، بهدف التسريع بعملية تحرير العاصمة التي باتت قوات الجيش على تخومها من جهتَي مديريات أرحب وبني حشيش وخولان، لافتة إلى أن الميليشيات عجزت عن تحقيق أي اختراق لمواقع الجيش في المناطق التي تم تحريرها أخيراً في نهم. 

وَمِنْ خِلَالَ ذَلِكَ فَقَدْ كَانَتْ الكتيبة الأولى في «اللواء 72 مدرع»، التابعة للشرعية في نهم، تمكنت من التقدم والسيطرة على عدد من الأراضي داخل مديرية أرحب من جهة «قطبين»، بمساندة رجال القبائل الموالية للشرعية في المديرية، الذين اشتبكوا مع عناصر الميليشيات في القرى الواقعة بإطار منطقة «قطبين»، ما خلف قتلى وجرحى في صفوف الانقلابيين. 

المصدر : اليمن العربي