القصبي يؤكد على ضرورة تركيز الجهود الحكومية العربية للدفع بالاقتصاديات الوطنية
القصبي يؤكد على ضرورة تركيز الجهود الحكومية العربية للدفع بالاقتصاديات الوطنية

أَكَّد بِدَوْرَة معالي محافظ الهيئة السعودي للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور سعد بن عثمان القصبي على ضرورة تركيز الجهود الحكومية بالبلدان العربية لتعزيز المحفزات الاقتصادية والممكنات الاستراتيجية القادرة على ضمان تحقيق تنمية مستدامة حقيقية، تدفع بالاقتصاديات الوطنية لمرحلة أكثر نشاطاً وفعالية.
وأبرز أَثْنَاءَ رئاسة معاليه لأعمال الاجتماع الثامن والأربعين للجنة الاستشارية العليا للتقييس، الذي انعقد الان بالعاصمة المغربية الرباط ، أن المواصفات القياسية العربية الموحدة تسهم في زيادة التبادل التجاري العربي البيني وإنجاح منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، موضحا أن أهم التحديات التي تواجه نشاط التقييس بشكل سنة، هو إيجاد العنصر البشري المؤهل والقادر على المشاركة بفعالية في مختلف الأنشطة ذات الصلة .
وأَبَانَ بِدَوْرِهِ معاليه إلى وجود إمكانات وفرص للتعاون والعمل المشترك بين الْبُلْدَانِ العربية يمكن أن تسهم في نهضة وتنمية مختلف الْبُلْدَانِ العربية عبر تعزيز اقتصادياتها ومكانتها التنافسية، من أَثْنَاءَ مواصفات قياسية تمهد الطريق أمام الصناعة العربية لإثبات تميزها وتفعيل حضورها المؤثر في الأسواق العربية و العالمية.
كما تطرق الدكتور القصيبي إلى المسؤولية الكبيرة المنوطة بأعضاء اللجنة الاستشارية العليا للتقييس من أَثْنَاءَ العمل الجاد، لتوفير البيئة التشريعية والفنية الملائمة لإيجاد اقتصاد وصناعة عربية فاعلة ومؤثرة، لاسيما في ظل ما يشهده الاقتصاد العالمي من تحديات، وذلك عبر الإسراع في مبادرات توحيد مشاريع المواصفات القياسية العربية الموحدة لترسيخ قدرة الصناعات العربية على المنافسة في الأسواق العالمية، وتعزيز القدرات المهنية والعلمية للكوادر البشرية العربية العاملة في مجال التقييس.
من جهته أَكَّد بِدَوْرَة المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين المهندس عادل الصقر على الأهمية المتزايدة لأنشطة التقييس المختلفة وخاصة إعداد وتطبيق المواصفات القياسية في تحقيق جودة المنتجات العربية وتنافسيتها في الأسواق المحلية والدولية.

رابط الخبر بصحيفة المحور: القصبي يؤكد على ضرورة تركيز الجهود الحكومية العربية للدفع بالاقتصاديات الوطنية

المصدر : الوئام