مؤتمر حضرموت الجامع كيف سيتجاوز عقبة المعارضين؟ (تقرير)
مؤتمر حضرموت الجامع كيف سيتجاوز عقبة المعارضين؟ (تقرير)
المحور - خاص
الجمعة, 21 أبريل, 2017 11:13 مساءً

تشهد مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت تحضيرات لانطلاق مؤتمر حضرموت الجامع صباح غد السبت.
 
ويتزامن انعقاد المؤتمر الذي يسعى القائمين عليه إلى لملمة الحضارم في الداخل والمهجر مع الذكرى الأولى لتحرير المكلا من القاعدة  في 24 نَيْسَانَ من العام الْمُنْصَرِمِ 2016.
 
اعتذار
 
وخلال الأسبوع المنصرم وعقب إعلان اللجنة التحضيرية للمؤتمر اسماء اللجنة الاستشارية واعضاء المؤتمر البالغ عددهم ( 3001 )مشارك  اعتذر رجال الأعمال عبدالله بقشان والعمودي من المشاركة بالمؤتمر  تبعه موقف مماثل من الحراك الجنوبي و الجاليات المهاجرة في السعودية وشرق أسيا  وأفريقيا حسب بيانات أصدرتها .
 
في المقابل تَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ بعض الأعضاء بأنهم تفاجؤوا بأسمائهم ضمن كشوفات المشاركين دون الإشعار و التنسيق المسبق.
 
وأَبَانَ بِدَوْرِهِ الناشط أمين شمطوط، أن بيان رجال الأعمال غير موفق اطلاقا الا فيما يتعلق بمشاركتهم الشخصية فمن حقهم رفض المشاركة وان يكون التواصل مسبقا معهم.
 
أخطاء وعيوب
 
ولفت إلى اللجنة التحضيرية للمؤتمر لديها عيوب و اخطاء كثيرة، لكنه يرى في منشور له على الفيس بوك أن الحضارم مع المؤتمر من حيث المضمون كونهم يجتمعوا لأول مرة في تاريخهم بمجمع واحد يطالب بحقوقهم وانتزعها.
 
واعتبر شمطوط، فرض الوصايا واظهار التعالي بالجنسية السعودية وخلط  ما أسماه الأوراق، أن المؤتمر ضد التحالف أو ضد دول الجوار افلاس كامل.
 
رافد وداعم للشرعية
 
وأجرى وكيل أول محافظة حضرموت رئيس الهيئة التحضيرية العليا لمؤتمر حضرموت الجامع المقدم "عمرو علي بن حبريش" ظهر الان اتصالات مع محافظي محافظات شبوة والمهرة ، وسقطرى، وجه أَثْنَاءَ الدعوة لمحافظي المحافظات الثلاث لحضور ومباركة أعمال "مؤتمر حضرموت الجامع".
 
وأَبَانَ بِدَوْرِهِ بن حبريش إلى عمق الترابط والتآخي بين حضرموت ومحافظات الجوار الثلاث المستمدة من وشائج وعلاقات اجتماعية مشتركة وأواصر متجذرة من التّعاون والتأخي والألفة.
 
ولفت "بن حبريش" إلى أن "مؤتمر حضرموت الجامع" ما هو إلا رافد للشرعية وداعم لها ومؤيد للتحالف العربي الذي يقف على جانب الشعب اليمني ونصرته ضد قوى البغي والعدوان الآثمة.
 
ترتيب البيت الحضرمي
 
وأكد وكيل أول محافظة حضرموت، بأن مؤتمر حضرموت الجامع أهدافه معلنة وواضحة وتستهدف بالدرجة الرئيسة ترتيب البيت الحضرمي من الداخل وتعزيز الايجابيات المحققة التي تخدم الْأَمْنِ والاستقرار والرخاء الاقتصادي.
 
أغراض شخصية
 
بدوره تَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ جمعان بن سعد في حديث لـ "المحور" بأن اليمن محكوم بمبادرة خليجية وخارطة طريق تشرف عليها دول الجوار ويستحيل ولا يمكن بأي حال من الاحوال الجنوح أو النكوص عن هذه الطريق.
 
وأَبَانَ بِدَوْرِهِ جمعان إلى أن الباقي أغراض شخصية، البست ثوب القضية الحضرمية لتسويقها فقط.
 
فيما تسال الصحفي أمجد صبيح عن مشاركة  ضباط الجيش القدامى المشهود لهم بكل تفوق وتميز لصنع نهضة حضرموت وأمنها.
 
و أَضَافَ بِدَوْرِهِ صبيح " الجامع أن لم يخرج بحلول وقرارات تعيد للمواطن المسلوب حقه وقراره في العيش والعمل وغيرها لن يكون جامعا بعد ذلك، وإن لم يمكن المجتمعون فيه من وضع قرارات كبيرة من أجل نهضة حضرموت وأمنها وثرواتها لن يكون جامعا بعد ذلك.
 
اتهامات متبادلة
 
وفي الوقت الذي تتواصل الاتهامات المتبادلة بين شخصيات ورجال أعمال حول التشكيك في نزاهة المؤتمر، لم يصدر تأييد من الرئاسة او الحكومة حول المؤتمر ومخرجاته .
 
وفي وقت سابق تَحَدُّثُ بِدَوْرَةِ وكيل أول محافظة حضرموت ورئيس حلف حضرموت الشيخ المقدم عمرو بن حبريش في اتصال هاتفي مع الرئيس هادي أن مخرجات المؤتمر الحضرمي الجامع لن تخرج عن المرجعيات الثلاث المعروفة بالمبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرارات مجلس الْأَمْنِ ذات الصلة باليمن.
 
وأَبَانَ بِدَوْرِهِ بن حبريش في اتصاله بالرئيس هادي إلى أن المؤتمر الحضرمي الجامع سينبثق عنه وثائق تتوائم مع توجهات الشرعية والتحالف ومجلس التعاون الخليجي.
 
وفي هذا السياق ربط الناشط بالتواصل الاجتماعي سعيد النهدي نجاح المؤتمر بمواكبة مخرجاته  بمخرجات الحوار والشرعية والتحالف، مبينا لـ "المحور" أن القائمين مصرين على اخراجه بالشكل الذي يريدون لكنها سيبقى ناقص.
 



المصدر : الموقع